Reset
Page 1 of 1 Pages
Posts Per Page
Jessyfranco commented 3 months ago
#4595

 حكاياتي مع جاراتي الجزء الثاني

https://justpaste.it/edit/32295506/34bda11202ed3d14

https://jessyfranco.hatenablog.com/entry/2019/12/09/001958

https://jessyfranco.hatenadiary.com/entry/2019/12/09/001959

https://www.reddit.com/user/Jessyfranco/comments/e7v4ln/%D8%AD%D9%83%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA%D9%8A_%D9%85 % D8% B9_% D8% AC% D8% A7% D8% B1% D8% A7% D8% AA% D9% 8A_% D8% A7% D9% 84% D8% AC% D8% B2% D8% A1_% D8 % A7% D9% 84% D8% AB% D8% A7% D9% 86% D9% 8A /

 

30 سنة انا اسامة شغال ... محاسب .... اعزب من بلد جنب طنطا .... حكاياتي مع الجنس بدات من وانا عندي 18 سنة ... وهحكيلكو اول حكاياتي مع الجنس واللي كانت مع جاراتي ... وعلشان الحكايات فيها شخصيات شخصية هنقابلها هعرفكو بيها ..... كتيرفكل وهبتدي اول حكاية مع فريدة 
فريدة جارتي في الاربعينات (وقت احداث القصة) .... قمحية وطولها ووزنها متوسطين .... بس لما عليها طيز تجنن بلد ... بتبقى ماشية في الشارع. ... الرجالة كلهم بيبصولهاومنظر طيزها بيخليهم ماسكين نفسهم بالعافية ... بتبقى فردة طالعة وفردة نازلة منظر يخليك تنزل لوحدك ... هي بيتها في نفس شارعنا .... عندها 3 اولاد ... 16 و 14 و 12 سنة .... جوزها بيشتغل في من طقة بعيدة وبييجي كل شهر 3 او 4 ايام ...

اغتصاب ونيك عنيف موظفة سكس   -  افلام سكس بزاوي -  فيلم سكس اجنبي   -  سكس جماعي زنجي -  نيك ساخن زنوج -  تحميل افلام نيك جماعي -  حفلة نيك جماعية - سكس امهات
بحكم ان سن ولادها قريب من سني ... فبروح البيت عندهم كتير ... وعلشان هم متعودين عليا فاحيانا بيبقى ولادها مش موجودين في البيت فبستناهم في بيتهم لحد لما يرجعو ... وبنبقى انا وهي قاعدين لوحدنا ... ممكن نقعد نتفرج عالتليفزيون او نتكلم في اي موضوع او بتبقى هي مشغولة في شغل البيت وانا بتفرج عالتليفزيون لوحدي ... طبعا ببقى ماسك نفسي بالعافية عنها ... بس بخاف اعمل حاجة تخليها تعمللي مشكلة في المنطقة ... وفي يوم كنا قاعدين سوا ... وهي بتناولني كباية شاي ... عملت نفسي عايز امسك كباية الشاي بايديا الاتنين ... ورحت ماسك ايدها .... راحت ساحباها ... ضلت قاعد نص ساعة لوحدي ... زهقت وقمت مروح .... فضلت يومين مروحلهمش وخايف لتحكي لحد الموضوع ويحصلي مشكلة ... ولما اطمنت انها محكتش لحد رحتلها تالت يوم ... وهي اللي فتحتلي ... بس قالتلي بطريقة باردة مفيش حد هنا ... وكانت واقفة قدام الباب كانها مش عايزاني ادخل ... وفضلت اروح 3 ايام .... وهي تعمل معايا نفس الطريق ... لحد ما يوم رحتلها ولما فتحتلي وقالتلي نفس الكلام ... رحت زاقق الباب وداخل وقافل الباب ورايا وقلتلها انتي زعلانة مني في حاجة ... قالتلي لا عادي .... قلتلها لا بقالك كام يوم بتكلميني بطريقة باردة وكانك مش عايزاني ادخل البيت .. .قالتلي انت عارف انت عملت ايه ... بينت اني مستغرب ومش فاهم قلتلها مش فاهم ... قالتلي بقالك فترة نظراتك ليا مش مضبوطة وفي الاخر كمان مسكت ايدي .... رحت باصث في عينيها واتكلمت بصوت حنين قلتلها انتي فهمتيني غلط .. ..انا عمري مفكر اعمم حاجة تزعلك مني علشان انتي غالية عندي ... راحت متنهدة وساكتة ... رحت انا قاعد ع ي ررق ية الشاي من ايدك ... راحت قايلالي من عينيا..دقيقتين واعملك احلى كباية شا
سكس امهات - سكس حيوانات   - قصص سكس   -  افلام نيك   -  سكس مترجم -  سكس عربي -  صور سكس -  افلام نيك sex
وفي يوم كنت عندها في البيت لوحدنا...وكانت بتروق البيت...فطلبت مني اني اشيل قصادها الكنبة اللي في الصالة علشان تنضف تحتها...وهي بتشيلها اتكعبلت ووقعت على ركبتها...فانا طبعا سندتها علشان تقعد...واستغليت الفرصة وفضلت احسس على جسمها...وطلبت مني اسندها علشان تدخل تريح على السرير...فسندتها علشان تقوم...وكانت هي على يميني...بس خلت ايدها الشمال ورا رقبتي بحيث تسند بيها على كتفي الشمال...رحت انا حاطط ايدي اليمين على كتفها اليمن(قال يعني بسندها)...بس في الحقيقة علشان اقفش بزها اليمين براحتي...ويا دوب مشينا خطوتين لقيتها وقفت وبتقوللي مش قادرة امشي...رحت انا شايلها علطول وماشي بيها لحد اوضة النوم ومنيمها عالسرير...طبعا مش قادر اوصف احساسي وانا شايلها ووركها لازق في زبي وهي متشعلقة بايديها حولين رقبتي...وتقريبا من الوجع اللي هي فيه مقالتش ايه وومانعتش اني اشيلها...وبعد ما نيمتها عالسرير دخلت المطبخ وحطيت شوية تلج في كيس ورجعتلها تاني...طبعا بدات احسس على رجلها واسالها على مكان الوجع بالضبط...وبعدين قلتلها طيب ارفعي الجلابية علشان احط التلج على ركبتك...قالتلي لا لا مينفعش...قلتلها لا لازم تدلكي مكان الخبطة بتلج علشان ميورمش...قالتلي خلاص سيبلي التلج وانا هدلك ركبتي بنفسي...رحت رافع الجلابية علطول لحد ركبتها...لقيتها بتحاول تنزل الجلابية تاني وهي بتقول لا يا اسامة مينفعش كدة...قلتلها متخفيش مش هطول هم 5 دقايق بس...طبعا وانا بدلكلها على ركبتها كنت شغال تحسيس على وركها...وكانت بتتاوه وهي مغمضة عينيها بس مش عارف ده كان من الوجع ولا بتتلذذ من التدليك...ومع اني كنت ماسك تلج في ايدي بس كنت عرقان من ملمس وراكها البيضا اللي كنت بحسس عليهم وشايفهم قدامي واللي مهما كنت حطيت خطط علشان اعمل كدة عمرها ما كانت هتجيلي بالسرعة والسهولة دي...وبعد 10 دقايق فتحت عينيها فجاة وقالتلي كفاية كدة انا بقيت كويسة...قلتلها اكيد...قالتلي اه...رحت انا شايل ايدي علطول ومنزلها الجلابية علشان متشكش في نيتي...وبعدين جبتلها كوباية ماية...فقالتلي روح انت انا بقيت كويسة..قلتلها لا انا هستنى معاكي لغاية ولادك ما يرجعو..قعدت تلح عليا علشان اروح...انا كنت مستغرب من الحاحها بس سمعت كلامها وروحت...وتاني يوم رحتلهم البيت...فتحلي محمود ابنها...وقاللي كويس انك جيت علشان تقعد معايا شوية ونتسلى...قلتله مرحتش الدرس ليه...قاللي ماما تعبانة شوية ولازم حد يقعد معاها...قلتله خلاص روح انت وانا هقعد معاها...قاللي مش عايز اتعبك معانا...قلتله عيب تقول كدة احنا جيران...طبعا هي كانت نايمة في الاوضة ومش سامعة كلامنا...وبعد هو ما مشي دخلت انا اوضة النوم عليها واهي نايمة...كانت لابسة جلابية نص كم ويادوب جايبة لحد ركبتها ...وكانت نايمة على جنبها ووشها ليه فكنت شايف فلقة بزازها والجلابية كانت مقسمة طيزها تقسيمة خليتني اعرق من كل حتة في جسمي...ومنظر رجلها ودراعتها البيض كانت مخلياني نفسي انط عليها واللي يحصل يحصل ...رحت مقرب عليها وبدات ارفع الجلابية شوية بشوية...ويلهوي عاللي شفته...وراك بيضا زي الملبن وكانت لابسة كلوت فتلة فشفت فردة طيزها كلها ( على عكس عادة ستات الريف اللي بيلبسو كلوتات كبيرة بتغطي فردة الطيز كلها)... بدات هي تتقلب فخفت انا لتصحى فنزلت الجلابية تاني وطلعت من الاوضة بسرعة وقفلت الباب ورايا...وقعدت في الصالة وسمعت باب الاوضة وهي بتتفتح وبعدين باب الحمام بيتقفل قمت طاير بسرعة عالحمام وبصيت من خرم الباب وشفت منظر اجمل بكتير من اللي بنشفهم في افلام السكس...شفت سوة تخلي اي حديشوفهم يجيبهم في ثواني...واه من كسها الوردي المنفوخ اللي كانه وردة مسخبية وسط غابة لان كسها كان مليان شعر...وبعدين لقيتها بتبص ناحية الباب...فخفت لتلاحظ ان حد بيبص عليها من خرم الباب... فرجعت تاني بسرعة عالصالة
Porn HD -   فيديو سكس   -  سكس فيديو   -  مقاطع سكس 2020   -  سكس مصري   -   صور نيك   -  سكس 2020 -  سكس HD  
الجزء الثاني
فتحت التليفزيون وقعدت اتفرج لحد ما سمعت صوت باب الحمام بيتفتح تاني وبعدين شوية ولقيتها جت الصالة بس طبعا كانت لبست هدومها... قالتلي امال فين محمود...قلتلها راح الدرس...قعدت على الكرسي وقالتلي انا متشكرة على اللي عملته معايا امبارح...على ايه ده الجيران لبعضيها...قالتلي بس ليا عندك طلب...قلتلها اؤمريني...قالتلي يا ريت متقولش لحد على اللي انت عملته معايا...قلتلها ماشي بس ليه...قالتلي انت عارف الناس مبتسبش حد في حاله وممكن حد يفهمنا غلط...قلتلها عموما انا مكلمتش حد في الموضوع ده ومش هكلم حد علشان انا برضه تهمني سمعتك...قالتلي تسلم،تشرب معايا شاي...قلتلها ماشي بس انا اللي هعمله علشان متتحركيش كتير...قالتلي انا كدة بتعبك معايا كتير...قلتلها هزعل بجد لو قلتي الكلمة دي تاني،ده تعبك راحة...دخلت عملت كبايتين شاي...واحنا بنشربها سالتها انتي ركبتك اخبارها ايه دلوقتي...قالتلي احسن كتير من امبارح...بس لسه فيها وجع خفيف...قلتلها طيب بتدهنيها حاجة...قالتلي محمود جابلي امبارح مرهم من الصيدلية دهنتها بيه...المهم وهي بتشرب الشاي كباية الشاي اتزحلقت من ايدها ووقعت على هدومها...فقامت علشان تروح اوضتها تغير الجلابية...قلتلها استني لما اسندك...وطبعا عملت زي ما عملت امبارح وانا بسندها عمال اقفش في بزازها من الجنب...المهم دخلتها اوضتها وقفلت طبعا عليها الباب علشان تغير...طبعا انا استغليت الفرصة وبصيت عليها من خرم الباب...وكانت اول مرة اشوف صدرها...كانت طبعا لابسة سنتيانة...بس كان صدرها كبير وابيض وشكله طري زي الملبن...المهم لما خلصت ندهت عليا علشان اسندها تاني للصالة...وقفشت برضه في بزازها من الجنب...قعدت معاها شوية وروحت...وتاني يوم رحتلها لقيتها بقت احسن كتير وحركتها بقت احسن بكتير من الاول...قلتلها انا فرحان انك رجعتي كويسة انا كنت زعلان علشانك جدا...قالتلي انا اللي مش عارفة من غيرك كنت هعمل ايه...قلتلها على فكرة انا بزعل من الكلام ده انا كدة بحس اني غريب...قالتلي ازاي بس ده انت غالي عندي...قلتلها بجد؟...قالتلي تحب اثبتلك...قلتلها ازاي...قالتلي اني سبتك تمسك صدري وانت عامل نفسك بتسندني وانا مرضتش اقولك حاجة...طبعا انا اتفاجات من كلامها وسكت وبان عليا ده...قالتلي وكمان لما كنت بتعمل نفسك بتدلكني بالتلج وفضلت تمسك في فخادي وتحسس عليهم...طبعا اتفاجات اكتر وسكت...قالتلي ساكت ليه...قلتلها بصراحة متفاجئ،بس عندي سؤال...قالتلي ايه هو...طلما انتي فاهمة كدة،ليه سبتيني اعمل كدة...قالتلي بصراحة استجدعتك بعد اللي انت عملته،لان واحد تاني غيرك كان ممكن يستغل الموقف ويغتصبني بالعافية، بس انت طلع جدع ومرضمتش تاخد مني حاجة بالعافية...طبها انا سكت تاني...قالتلي سكت تاني ليه...قلتلها بحاول استوعب الموضوع...قالتلي طيب استوعب براحتك عقبال معملك كباية شاي...ادتني ضهرها علشان تروح للمطبخ...طبعا انا شفت منظر فردتين طيزها الكبيرة وهم طالعين ونازلين وهي ماشية نساني التفكير في اي حاجة...راحت هي فجاة لفيتلي وقالتلي بص براحتك وملي عينك كويس...انا رفعت حاجبي من المفاجاة وبصيتلها باستغراب...بعدين هي راحت للمطبخ علشان الشاي...انا طبعا قلت لازم اضرب عالحديد وهو سخن واريخ نار زبي اللي بقى سخن جدا...جريت وراها عالمطبخ وكانت واقفة ووشها البوتاجاز...قلتلها هتعملي ايه...قالتلي هسخن المية علشان الشاي...قلتلها انتي سخنتي حاجات تانية ولازم نطفيها دلوقتي حالا...ضجكت بمياصة وقالتلي حاجات ايه...رحت واقف وراها ولازق فيها من ورا وماسك بايدي اليمين بزازها وبايدي الشمال رحت مطفي البوتاجاز...حسيت انها متفاجاتش من الحركة وانها كانت متوقعة حاجة زي كدة...قلتلها حاجات زي دي رحت داخل بزبي قدام علشان يدخل اكتر بين فردتين طيزها الكبيرة...قلتلها حاجات سخنة زي كدة...طلعت منها اهه خفيفةولقيتها غمضت عينيها ورفعت وشها لفوق وفضلت تعض على شفايفها من المتعة...وطبعا ايدي الشمال فضلت تحسس على بطنها وسوتها...وايدي اليمين بتفعص في بزازها...فضلنا كدة حوالي خمس دقايق وهي فضت تتلوى بين ايديا...وبعدين راحت لفالي رحت هاجم على شفايفها كاني بقطع فيها بشفايفي...وايديا الاتنين شغالين تقفيش في فردتين طيزها الكبار بس من فوق الجلابية...وبعدين بدات ارفعلها الجلابية علشان امسك طيزها...هنا بقى هي مسكت ايديا ونزلت الجلابية وقالتلي كفايا كدة لحسن الولاد زمانهم جايين...قلتلها طيب دقيقة واحدة امسكهم بس وامشي علطول...قالتلي انا عارفة انك مش هتقدر تمسك نفسك وومكن حد من الولاد يطب علينا، عدي عليا بكرة الصبح بعد الولاد ما يمشو...طبعا عدلت هدومها وانا فضلت واقف خمس دقايق وزبي قايد نار عايز اطفيه باي طريقة...قالتلي ممكن تدخل الحمام تصرف نفسك...قلتلها انا عايز اعدي المرحلة دي بقى...ضحكت وقالت كلها بكرة بس استحمل لحد بكرة...قلتلها طيب تعالي معايا الحمام...قالتلي بس...مخلتهاش تكمل الجملة ورحت شاددها عالحمام ومنزل البنطلون ومطلع زبي وقلتلها يالا...قالتلي اعمل ايه...قلتلها اضربيلي عشرة...ومفبش عدى دقيقة بالضبط بعد ما مسكت زبي وقعدت تدلك فيه،طلع من زبي شلال لبن...طبعا جه على هدومها شوية...قالت يلهوي انت شكلك كنت على اخرك،انت جبتهم بسرعة جدا...قلتلها معلش اصل انا اول مرة واحدة تمسكلي زبي، ومش واحدة دي اجمل واحدة في الحتة...ضحكت وقالت طيب يالا علشان انضفلك زبك...بعدت عنها وقلتلها لا انتي لو مسكتي زبي تاني مش هعتقك غير لما انيكك...ضحكت وقالتلي ده انت شكلك حيحان عالاخر...قلتلها حد يشوف واحدة زيك وميبقاش حيحان...ده انتي بتوقفي الشارع كله على رجل، اطلعي بس انتي دلوقتي وانا هنضف زبي وامشي علطول...نضفت زبي بالماية...وطلعت وروحت علطول وانا مستني بكرة بفارغ الصبر...طبعا منسيتش قبل ما امشي اديها بعبوص خفيف في طيزها من ورا من فوق الهدوم علشان اشوقها لبكرة

 


Information!  Use the form below to reply to this forum thread or, to reply to an individual post, use the "Quote" button on the relevant post.