Reset
Page 1 of 1 Pages
Posts Per Page
sexta7n commented 2 months ago
#5566

اساس الحياة كلها مبني على إمرأة ،، متخطط و مرسوم على حرمه ،على الانثى و رغبتها ، و شهوتها ،، على كمية الحنان و الحب و العطاء ،الحياة كلها متناسقه مع الانثى بكل الانسيابية الي فيها ،و بكل الدفء و المشاعر و الاحاسيس الي من ناحية اولى تخليك تسيطر عليها و تحركها زي ما انت عاوز و زي ما تحب ،، تعملها عجينة على حسب مزاجك و على حسب ما انت ازاى عاوز تشوفها و تخليها مطيعه ليك بكل الاشكال و من ناحية تانيه هي الي بتحركك ،بتخليك زي الخاتم في صبعها ،، بتكسر فيك كل قيمة و كل حركه و كل نفس بيطلع و يخرج منك باشارة منها و بلمحه من عينيها ،،، الانثى ايا كانت هيا ،، (امك ،اختك ،مراتك ،صاحبتك،او وحده حلوة شفتها لاول مرة في حياتك) بتخليك تشتهى كل حاجه و بتخليك تنفذ اوامرها و رغبتها و نشوتها و بتخليك تشتهي كلمه من بقها ،،، بتسيطر على كل حواسك ،مشاعرك ، رغبتك في انك تكون دويث ،معرص ،خول ،عبد ،، متناك ،فحل ، و كل دا بادواتها الخاصه الي هيا وحدها الي بتعرفهم .....
سكس اغتصاب - سكس 2020 - نيك طيز متحرك - سكس مصري
انه يكون ليك انثى، حرمه ،،امراة في بيتكم نشوتها و فجورها عهرها و لبونتها هوما الي يخلوك عبد ليها و تاثر على ميولك و شخصيتك و انت متاكد انه دا الي بتحبه و عاوزه و مستمتع به ، و بتعرف ازاي تسيطر على رغبتك الجنسيه و.تتحكم في ميولك و تخليك كدا طول الوقت و تفرض عليك ميول معين تكتشف بعدين انك انت نفسك خلقت للدور دا و انك موش عارف تلعب غيره ولا تعمل حاجه غير انك تستمتع بمحارمك و هوما بين احظان رجاله تانيين ،، تستمتع بكل لحظة بتشوف فيها شرفك و عرضك و لحم امك و اختك بيتاخذ بين ايدين الرجاله ،،،، لا و لسه انت كمان بتكون واقف بتتفرج عليهم قدام عينك و ايدك تحسس سكس جميلات على زبرك الي بيكون واقف قبل حتى ما تحط ايدك عليه و بيخليك تترعش مع كل ايد تخبط و تحسس على بز و فخذ و لا بوسة من شفايف وحده فيهم و تاقف وانت بتتسنط على محنتهم و هيجان كل وحده فيهم و اهاتهم ماليه الشقه ،، بتشوف و تسمع دا و انت على ركبك و تنطر لبنك الي بينقط من فرط الشهوة و النشوة و يخليك اسعد انسان ،اسعد راجل ،، ديوث معرص و قرونك بتدلى على اكتافك ،،،، احساس و شعور و قمة الاثاره بس للي جربه و يعرفه و عايش بيه و معاه ،،، و الي ما يعرفوش ولا جربه يبقى ما دخلش دنيا ،،، مازال موش عارف قيمة امه واخته ،او مراته لما تكون في حضن راجل تاني ،،موش عارف معنى قيمة الستات الي في حياته و لا عارف قيمة لحمهم و جسمهم و الي مابين فخاذهم ،، مايعرفش معنى الدياثة و التعريص الحقيقي الا و هو بيشوف كل دا بيحصل قدامه و هو عينيه بتدمع من فرط الشهوة الي بتخليه طاير في سابع سما .......

سكس مترجم   صور سكس - نيك اغتصاب -سكس جديد - سكس منقبات
اتغيرت حياتي كثير عن قبل، عن و انا عيل صغير .. اتغيرت للاحسن طبعا بكل مافيها ،و ابتديت افهم و اعرف معنى الميول الي انا فيه و عليه ،، ابتديت اعرف انه الدياثة و التعريص موش بس ميول و حاجه بتنتهي بمجرد انتهاء لحظة المتعه و الجنس الي بنقضيها في ساعة او في ليله وخلاص ،،،... الدياثة و التعريص اصبح جزء لا يتجزء من العالم الي انا فيه ،، اسلوب و نمط حياة و فكر و كلام و تحرر و كثير امور كنت بجهلها و موش عارف معناها ،،... التغير دا كان سببه الاول و الرئيسي موش الظروف او الحرمان او الفقر زي ما كنت فاهم لا التغير دا حصل لانه ماما كانت ليها رغبة كبيرة في الشرمطة ،في القحب و النياكة ،كانت عندها رغبة في الجنس تكفي رجالة الدنيا كلها ولا تنطفيش ،،،و كمان عمري ما انسى فريده صاحبة امي ،،الست الي كان لها تاثير قوووي و سحر على ماما و الي خلتها تصبح قحبة باتم معنى الكلمه ،، خلتها تكون الست الشهوانية الي تعمل اي حاجة و اي شي مهما كان هو مقابل انها تتناك و كسها يتملى لبن و تتعشر من طرف الرجاله ، خلتها تكون شرموطة تجري ورا شهوتها وعلى طول نفسها تتناك ،، دا في الاول كان عشان خاطر الفلوس بس بعدين الشهوة والرغبة الجنسية الكبيرة الي عندها هيا الي بقت مسيطرة عليها،، رغبتها المتوحشه الي خلتها تتناك من ناس  مص بزاز اعرفهم انا شخصيا ،كانو من حتتنا و كان فيهم اثنين من جيراننا ... فريده الي كان ليها وقع كبير على سير حياتنا و عليا انا شخصيا في تغيير مسار حايتي كلها و على اختى مريم في ما بعد ،،، فريده دي موش القوادة الي بتدير امور ماما و بتخطط ليها مسارها و طريقها بكل عهر و فجور بس دي قوادة على نسوان كثيرة و ليها معارف و اصحاب و حبايب من كل شرائح المجتمع ،، هي الي فتحت السكه لماما و بعدين جرت رجلي انا عشان ادخل تحت جناحها و اكون زي ما انا دلوقتي ، العرص الديوث و ساعات القواد الي بيجيب زباين لامه في مرحلة و لاخته في مرحلة تانية ،،،، فريدة الي دخلت مريم اختى و ضمتها لفريقها برضا امي و موافقتها و كمان برضايا حتى و لو كنت موش راضي بس هي حتعمل دا ،، لكن الشهوة و المتعه اقوى من اني اقول لا او امانع لاني دا اسلوب حياتنا و طريقنا الي ماشيين فيه لغاية اللحظة دي ... ،،، ...


Information!  Use the form below to reply to this forum thread or, to reply to an individual post, use the "Quote" button on the relevant post.